وأشارت مصادر للصحيفة التركية إلى أن شركة “إيران خودرو كومباني”، وهي من كبرى شركات السيارات الإيرانية، نقلت أعمالها حتى تقيم مصنعا في ولاية وان، شرقي تركيا.

وحضر الرئيس التنفيذي للشركة، فرشاد مقيمي، والوفد المرافق له، إلى الولاية، والتقوا والي وان ورئيس بلديتها، ورئيس مجلس إدارة المنطقة الصناعية محمد أصلان، وعدد من الشخصيات.

وعقب ذلك، التقى المستثمر الإيراني، مسؤولي الإدارة العامة لوكالات التنمية ومكتب الاستثمار التابع للرئاسة التركية. نقلاً عن اسكاي نيوز