ارتفاع جماعي للأسهم العالمية

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

Spread the love

صعدت أسواق الأسهم عالمياً أمس الجمعة، بعد مؤشرات على إحراز تقدم في محادثات التحفيز في الولايات المتحدة وول ستريت وأرباح الشركات التي جاءت أفضل من التوقعات، بينما أحجم بعض المستثمرين عن القيام برهانات كبيرة قبيل سلسلة من تقارير الأرباح المنتظرة الأسبوع القادم.
ارتفعت الأسهم الأوروبية أمس الجمعة، بدعم من تقارير إيجابية للأرباح من باركليز وشركات صناعة سيارات، بينما يضع استمرار القلق حيال الأثر الاقتصادي لارتفاع حالات الإصابة بكوفيد-19 الأسواق على مسار تكبد خسارة أسبوعية.
وصعد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2 بالمئة بحلول الساعة 07:11 بتوقيت جرينتش، فيما سجلت الأسواق الآسيوية نطاقات تداول ضيقة إذ يتعامل المستثمرون بحذر قبل أقل من أسبوعين على انتخابات الرئاسة الأميركية.
وتلقى المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني الدعم من قفزة 2.8 بالمئة لسهم باركليز بعد أن أعلن البنك عن أرباح فصلية أفضل بكثير من التوقعات.
وارتفع سهم دايملر لصناعة السيارات 1.9 بالمئة بعد أن رفعت توقعاتها لأرباح 2020، بينما صعد سهم رينو 1.5 بالمئة بعد أن قالت الشركة إنها ستحقق تدفقات نقدية إيجابية من السيارات بحلول نهاية 2020 مع تعافي المبيعات.
وصعد المؤشر نيكي القياسي 0.18 بالمئة إلى 23516.59 نقطة، بينما ربح المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.34 بالمئة إلى 1625.32 نقطة.
وحقق المؤشران مكاسب أسبوعية تزيد عن 0.45 بالمئة لكل منهما.

أكبر تدفقات لأسهم الأسواق الناشئة في 6 أسابيع
قال بنك أوف أمريكا في مذكرة أمس الجمعة استناداً إلى بيانات إي.بي.إف.آر، إن المستثمرين تدافعوا إلى أسهم الأسواق الناشئة في الأسبوع المنتهي في 21 أكتوبر، فيما شهدت صناديق الأسهم والسندات دخول تدفقات صافية أيضاً.
وأضاف البنك أن أسهم الأسواق الناشئة سجلت دخول تدفقات 2.7 مليار دولار وهي الأكبر في ستة أسابيع، بينما شهدت ديون الأسواق الناشئة تدفقات قوية 2.2 مليار دولار.
يأتي هذا بعد أن عدل صندوق النقد الدولي صعوداً توقعاته للاقتصاد العالمي لكنه حذر من أن الآفاق تتدهور للعديد من الأسواق الناشئة.
وسجلت صناديق الأسهم دخول تدفقات 1.8 مليار دولار، هيمنت عليها أوروبا التي استقطبت أكبر تدفقات في 18 أسبوعاً (2.2 مليار دولار). وجذبت صناديق السندات 14.4 مليار دولار.
وقال بنك أوف أمريكا إن المستثمرين واصلوا العزوف عن النقد، الذي شهد نزوحاً للتدفقات للأسبوع الحادي عشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد