101 مليون مسافر عبر مطارات دولة الإمارات العام الماضي بنمو 120%

سجل قطاع الطيران في دولة الإمارات نمواً قياساً خلال العام 2022، على صعيد الحركة الجوية وأعداد المسافرين عبر مطارات الدولة، التي قفزت إلى أكثر من 101 مليون مسافر بنهاية العام الماضي، حسب بيانات الهيئة العامة للطيران المدني.

وأظهرت البيانات،  ارتفاعاً قياسياً في أعداد المسافرين خلال العام 2022، بلغت نسبته 120%، بعد أن قفز إجمالي أعداد المسافرين عبر ‎مطارات الدولة إلى 101 مليون و11 ألفاً و623 مسافراً، مقارنة مع 45 مليوناً و913 ألفاً و180 مسافراً، في العام 2021.
كما زادت الحركة الجوية في الدولة خلال العام الماضي لتصل إلى 782 ألفاً و150 حركة، مقارنة مع 542 ألفاً و503 حركات في العام 2021، بنمو قدره 44%، ما يعكس تسارع وتيرة انتعاش قطاع الطيران بالدولة واستعادته لمستويات ذروة ما قبل الجائحة في العام 2019.
القادمون والمغادرون والترانزيت
وبحسب البيانات، ارتفعت أعداد المسافرين القادمين عبر مطارات الدولة في عام 2022 لتصل نحو 30 مليون مسافر قادم، مقارنة مع 16.9 مليون مسافر في العام 2021، فيما بلغت أعداد المسافرين المغادرين عبر مطارات الدولة 29 مليونا و172 ألفا و619 مغادرا، مقارنة مع 15 مليوناً و823 ألفاً و750 مسافراً في 2021.
في حين قفزت أعداد مسافري الترانزيت عبر مطارات الدولة خلال العام 2022 إلى 41 مليوناً و912 ألفا و205 مسافرين، مقارنة مع 13 مليوناً و176 ألفاً و824 مسافراً في العام 2021.

انتعاش الحركة الجوية

وأظهرت بيانات الحركة الجوية انتعاشاً شهرياً متواصلاً منذ بداية العام 2022، بارتفاعها من 60 ألفاً و298 حركة في شهر يناير 2022، إلى 64 ألفاً و241 حركة في شهر مارس، ثم إلى 67 ألفاً و964 حركة في شهر يوليو، قبل أن تقفز إلى 72 ألفاً و280 حركة في شهر نوفمبر، وصولاً إلى ذروتها في شهر ديسمبر الماضي مسجلة 76 ألفاً و414 حركة.

وتعكس بيانات حركة الطيران وأعداد المسافرين في العام 2022، المكانة القوية التي يتمتع بها قطاع الطيران الإماراتي إقليمياً وعالمياً، حيث تحتل دولة الإمارات المرتبة الثالثة في قائمة أكبر الدول في نشاط حركة الطيران الدولية والنقل الجوي.
ووفقاً لبيانات نشرتها مؤسسة «أو إيه جي» الدولية المزودة لبيانات المطارات وشركات الطيران، حلّت دولة الإمارات في المركز الأول ضمن قائمة أكبر 20 سوقاً للنقل الجوي في العالم من حيث النمو في السعة المقعدية المجدولة على الرحلات في مطاراتها الدولية (عدد المقاعد).

461 وجهة

وساهمت التوسعات المتواصلة في شبكة وجهات الناقلات الوطنية الخمس لدولة الإمارات خلال العام 2022، والتي وصللت إلى 461 وجهة حول العالم، بما فيها الوجهات المشتركة، في انتعاش الحركة الجوية وزيادة أعداد المسافرين عبر مطارات الدولة، وذلك بفضل المرونة التشغيلية العالية التي ساهمت في استئناف الرحلات لأكثر من 90% من شبكة وجهات ما قبل الجائحة، تزامناً مع تسارع وتيرة توسع شبكة وجهات الناقلات الاقتصادية، مدعومة بانتعاش الطلب على السفر ومكانة دولة الإمارات كوجهة عالمية مفضلة للسياحة والأعمال.

أكثر أماناً
حققت الناقلات الوطنية إنجازاً عالمياً استثنائياً في مجال السلامة والأمان، بتبوئها مراكز متقدمة ضمن تصنيف العام 2023 لأكثر 20 شركة طيران أماناً في العالم، الصادر عن موقع «إيرلاين ريتنج»، الذي صنف الاتحاد للطيران، في المرتبة الثالثة عالمياً بين 385 شركة طيران حول العالم.
ووفقاً للتقرير السنوي لموقع «إيرلاين ريتنج»، المتخصص بمراجعة سلامة ومنتجات الطيران، حلت طيران الإمارات في المرتبة السابعة عالمياً ضمن قائمة الناقلات الجوية التجارية، فيما حلت الناقلات الوطنية الاقتصادية الثلاث (العربية للطيران، وفلاي دبي وويز إير) ضمن قائمة الناقلات (منخفضة التكلفة) العشرين الأكثر أماناً للعام 2023، لتنفرد بذلك دولة الإمارات، بتواجد 5 شركات وطنية من دولة واحدة ضمن قائمة الناقلات التجارية وقائمة الناقلات منخفضة التكلفة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأوربا وآسيا، والثانية بعد الولايات المتحدة التي يتواجد منها 7 شركات طيران في القائمتين.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

error: Content is protected !!