3 حالات لا يحق فيها إجازة مرضية مدفوعة في «الخاص»

أكدت الحكومة الرقمية لدولة الإمارات، أنه يحق للموظف الذي يعمل في منشآت القطاع الخاص بالدولة الحصول على إجازة مرضية لمدة 90 يوماً متصلة أو متقطعة عن كل سنة من سنوات خدمته، وذلك بعد فترة العمل التجريبي، وحددت 3 حالات لا يحق للموظف فيها الإجازة المرضية المدفوعة.

وأوضحت أنه لا يحصل الموظف على إجازة مرضية مدفوعة خلال فترة تجربة العمل، وإن كان المرض ناشئاً بشكل مباشر عن سوء سلوكه، كتعاطيه الكحول أو المخدرات، وفي حال مخالفة الموظف لإرشادات السلامة وفقاً للتشريعات السارية، وقواعد أنظمة الشركة التي تم إحاطة الموظف بها علماً».

وأضافت أن الإجازة المرضية التي يستحقها الموظف لمدة 90 يوماً تحتسب على النحو التالي: «احتساب الأجر كاملاً عن ال(15) يوماً الأولى، ونصف الأجر عن الأيام (30) التالية، والمدة التي تلي ذلك أي (45) يوماً تكون بدون أجر»، لافتة إلى أنه رغم أن الموظف لا يستحق إجازة مرضية مدفوعة الأجر خلال فترة التجربة، مع ذلك يجوز لصاحب العمل منحه إجازة مرضية بدون أجر، بناء على تقرير طبي صادر عن الجهة الطبية يتضمن ضرورة منح الإجازة.

مشيرة إلى أن المقصود بالإجازة المرضية، الإجازة غير الناشئة عن إصابات العمل حيث تخضع الإصابات الناشئة عن إصابات العمل لقوانين وأحكام خاصة بها.

وأكدت أنه وفقاً للمادة ال 31 من قانون العمل الإماراتي، يتعين على الموظف إبلاغ صاحب العمل عن مرضه خلال فترة أقصاها 3 أيام، وأن يقدم تقريراً طبياً صادراً من الجهة الصحية المعنية.

وأضافت أنه لا يجوز لصاحب العمل أن يفصل العامل أو أن ينذره بالفصل أثناء تمتعه بإجازته المنصوص عليها في قانون العمل، لافتة إلى أنه يجوز لصاحب العمل إنهاء خدمة الموظف بعد استنفاده إجازاته المرضية (90 يوماً).

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

error: Content is protected !!