وبحسب صحيفة “نيويورك تايمز”، فإن العمليات الجراحية التي تم إلغاؤها   جرى إلغاؤها في أغلب المستشفيات بهدف التفرغ على نحو كامل لمرضى فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).