أعلنت شركة مشاريع عبدالله أحمد الموسى (ذ. م. م)، وهي مجموعة فاعلة تتخذ من دبي مقراً لها تغطي مجموعة واسعة من الأعمال التجارية، عن تحديث العلامة التجارية لأحد فنادقها من فئة أربع نجوم الواقع في منطقة استراتيجية في إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة. وجاء الإعلان خلال معرض سوق السفر العربي الذي أقيم في دبي خلال الفترة الممتدة من 28 أبريل ولغاية 1 مايو 2019.
ويأتي تحديث العلامة التجارية للعقار الذي أدارته سابقاً فنادق ومنتجعات “ويندهام” تحت إسم فندق و أجنحة رمادا الشارقة، تماشياً مع الاستراتيجية الجديدة للشركة المالكة الهادفة إلى تعزيز علامتها التجارية المحلية “جولدن ساندز” التي أثبتت حضورها الناجح في السوق منذ 30 عاماً.
msharea abdallah
هذا وتم توقيع العقد الجديد الخاص بالعقار والذي سيدخل حيز التنفيذ في الأول من يوليو 2019، خلال افتتاح معرض سوق السفر العربي من قبل السيد نايف الموسى، مدير شركة “أرينكو” للعقارات، ممثلاً للشركة المالكة؛ والسيد محمد خوري، المدير العام لـ “جولدن ساندز” للشقق الفندقية.
كما حضر سعادة خالد المدفع، رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة حفل التوقيع وعلّق في هذا السياق قائلاً: “نحن ممتنون لشركة مشاريع عبد الله أحمد الموسى لإيمانها بالشارقة كوجهة سياحية جذابة، ونتطلع قدماً لدعم ’جولدن ساندز‘ خلال مشروعها الجديد”.
من جهته، قال السيد نايف الموسى: “لا شك أن قطاع الضيافة في دولة الإمارات العربية المتحدة يتطور باستمرار، وبالتالي يجب علينا أن نكون مرنين وأن نقوم بتكييف استراتيجياتنا لتلبية الاحتياجات المتنامية للسوق. إن علاقتنا مع ’ويندهام‘ تبقى ودية ، ونحن واثقون من أن إدارة ’جولدن ساندز‘ ستحقق تطلعاتنا لهذا العقار”.
من جانبه، أشار السيد محمد خوري إلى أن: “إمارة الشارقة شهدت في الآونة الأخيرة تحولاً هائلاً في قطاع السياحة، ونحن مسرورون لوجودنا هنا لدعم رؤية هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة الخاصة بالإمارة من خلال علامة تجارية محلية ذائعة الصيت تحتفل خلال العام الجاري بالذكرى الثلاثين على تأسيسها”. واختتم قائلاً: “نحن سعداء للغاية لاختيارنا من قبل المالكين لإدارة هذه المنشأة الفاخرة”.
*المصدر: “ايتوس واير”

أطلقت دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة وجامعة الشارقة النسخة الرابعة من “جائزة الشارقة للتصميم والابتكار” بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية الخاصة في الإمارة .

وأشار سعادة سلطان بن هده السويدي رئيس الدائرة الاقتصادية بالشارقة إلى أن الدائرة انتقلت منذ سنوات من العمل على إصدار التراخيص و متابعة المنشآت إلى إدارة بيئة الأعمال و المفهومان مختلفان تماماً فهي تنتقل من الاستثمار في النمو الاقتصادي إلى الاستثمار في رأس المال البشري والمعرفي المتكامل وهي أحد مكونات التنمية المتواصلة و المستدامة وذلك بعد أن قدمت الدائرة في 2015 جائزة على مستوى الشارقة تهدف إلى دعم وتبني المشاريع والأبحاث العملية للطلبة المتعلقة بالتصميمات والابتكارات والأفكار التطبيقية التي يمكن أن تجد تطبيقات في القطاع الخاص أو في المؤسسات الحكومية .

و من جانبه أوضح الدكتور عمرو صالح المستشار الاقتصادي و منسق المشروع بالدائرة أنه تم تحديد شروط تقييم المشاريع من قبل لجنة تقييم الجائزة بحيث يشترط أن يكون المشروع جديد ومبتكر وأن يكون له أثر على المجتمع و يجذب الشركات والمصانع في إمارة الشارقة وأن يكون منسجما مع القيم الاجتماعية والثقافية وتطلعات الإمارة و أن يساهم في تطوير بيئة العمل الداخلية للشركات أو المصانع أو البيئة العامة للإمارة وأن يكون صديق للبيئة والإنسان ويزيد من الناحية الجمالية للإمارة و هي الأهداف التي تعبر عن الميزة التنافسية و الصورة الذهنية للشارقة و تخدم نموذج التنمية الخاص الذي أرسى قواعده صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

و عقدت الدائرة وبالتعاون مع جامعة الشارقة بتقديم 3 ورش تعريفية في كلية الهندسة وكلية التصميم وكلية العلوم بجامعة الشارقة بحضور عمداء الكليات والأساتذة والطلبة بهدف تعريف الطلبة بالجائزة وكيفية التقديم لها إلى جانب معاييرها واشتراطاتها حيث سيتم فرز المشاريع مع نهاية مارس الحالي واختيار أفضل 3 مشاريع فائزة على مستوى الجامعة.

أكد الرئيس التنفيذي لشركة (دانة غاز) العالمية باتريك ألمن وارد، عزم الشركة توسيع استثماراتها فى مصر بمقدار خمسة مليارات دولار خلال الأعوام القليلة القادمة، بما يسهم فى زيادة اكتشافاتها من الغاز الطبيعي.

وأعرب وارد، خلال لقاء مع رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي على هامش فعاليات مؤتمر “دافوس” الاقتصادى العالمي، عن تقديره للحكومة المصرية لقيامها بجهود متميزة لسداد المستحقات المتأخرة للشركة، حسب وكالة أنباء (الشرق الأوسط) المصرية.

وأطلع وارد، رئيس الحكومة المصرية على موقف استثمارات الشركة فى مصر، والتى بلغت ملياري دولار منذ العام 2007، مما أهل الشركة لتكون خامس أكبر منتج للغاز الطبيعي حاليا في مصر.

من جانبه، أشاد مدبولي بالاستثمارات المهمة لشركة دانة غاز في مصر، ورحب بالاستثمارات الجديدة التي تعتزم الشركة ضخها في السوق المصرية.

وأوضح أن الحكومة سوف تقدم كل التسهيلات والدعم الممكن للشركة، لمساعدتها فى زيادة استثماراتها، بما يخدم قطاع الطاقة الواعد فى مصر.

وتعد (دانة غاز) أول وأكبر شركة إقليمية من القطاع الخاص تعمل في مجال الغاز الطبيعي في الشرق الأوسط.

وتأسست الشركة في العام 2005 على أيدي 300 من المؤسسين البارزين من دول مجلس التعاون الخليجي، وتتخذ من إمارة الشارقة الإماراتية مقرا لها.

قال بنك_الاستثمار (إنفست بنك) في بيان عبر البريد الإلكتروني، إن مجلس إدارته سيوصي مساهميه بضخ رأسمال من حكومة الشارقة كمستثمر استراتيجي له حصة أغلبية في البنك.

وأشار البنك إلى أن الأطراف المعنية وقعت اتفاقا يخضع لموافقة المساهمين والجهات التنظيمية.

يشار إلى أن بنك الاستثمار مقره إمارة الشارقة.

alarabiya

بحثت دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة مع وفد من مجلس سيدات أعمال الشارقة مجالات التعاون والتنسيق لدعم وتعزيز بيئة العمل الداعمة للمرأة في الشارقة وتأهيل السيدات للدخول في عالم الأعمال الحرة، وتعزيز دورهن في التنمية الاجتماعية والاقتصادية وتمكينهن من إطلاق مشاريعهن الناشئة وتنمية بيئة الأعمال في إمارة الشارقة لتعزيز مكانتها كمركز جاذب للشركات الناشئة.

حضر اللقاء سعادة سلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة و نورة النومان رئيس المكتب التنفيذي لسمو الشيخة جواهر القاسمي والشيخة هند القاسمي رئيس مجلس سيدات أعمال الشارقة بالوكالة و ريم بن كرم مدير مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة ومريم بن الشيخ مدير شؤون العضوية والخدمات بالمجلس .

كما تم ايضا استعراض سبل التعاون بين الجانبين من خلال توفير الاستشارات المالية والقانونية ودراسة الجدوى لعضوات مجلس سيدات أعمال الشارقة حيث يعتبر العمل على تنمية اقتصاد الإمارة أحد المهام الرئيسة للدائرة وصولا الى تحقيق الريادة في التنمية الشاملة و اقتصاد تنافسي متنوع قائم على المعرفة والابتكار وفقاً لخطتها الاستراتيجية اضفاة الى بحث الشراكة مع مؤسسة ” رواد ” ودورها في دعم قطاع ريادة الأعمال من خلال تقديم مجموعة من التسهيلات والامتيازات لعضوات المجلس بهدف الوصول إلى بيئة أعمال متطورة ومثمرة للشركات الصغيرة والمتوسطة في الإمارة.

وام/

افتتحت شركة “ريكستون تكنولوجيز” رسمياً منشآتها الجديدة خلال حفل قص الشريط الحريري من قبل سعادة عبد الله سلطان العويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة؛ وسعادة سعود سالم المزروعي ،مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية وهيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي؛ ولالو سامويل، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لشركة كينجستون هولدينجز؛ وبحضور سعادة بول كافانا، سفير أيرلندا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة؛ وسعادة نيميشا جايانت مادفاني، سفيرة جمهورية أوغندا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة؛ وممثلي القنصلية الأسترالية والقنصلية الهندية؛ وعدد من المسؤولين رفيعي المستوى في حكومة الشارقة، وكبار الشخصيات، وشركاء المشروع المشترك من المملكة المتحدة، وهونغ كونغ، والموزعين في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا.
وتشمل المنشأة الجديدة لتصنيع وحدات اضاءة ليد التي تبلغ قيمة استثمارها أكثر من 50 مليون درهم إماراتي، وحدة تصنيع متكاملة ومتقدمة تمتد على مساحة تصنيع تقدر بنحو 125,000 قدم مربع، وتضم مختبراً حديثاً تبلغ مساحته 3,000 قدم مربع متخصص في تجهيزات اضاءة ليد.
ومع استعداد شركة ريكستون لأن تقدم لعملائها المحليين والعالميين حلول اضاءة مصممة حسب الطلب لتطبيقات الإضاءة المنزلية والتجارية والصناعية والخاصة؛ فستقوم منشأة التصنيع والمختبر بتوفير منشأة اختبار متقدمة للعملاء الذين يرغبون في تقييم جودة منتجات ليد الخاصة بهم.
ويضم مكتب الشركة الجديد تقنيات صديقة للبيئة، ويتبنى مفهوم المباني الخضراء، وهو مجهز بزجاج مصقول مزدوج وأسود اللون، وجدران من الكتل المعزولة، وسقف معزول وجدران خارجية مغطاة بمادة مركبة، وإكساء بالألومنيوم الأبيض ومحيطات خضراء، ومجس بيروكهربائي، ومستشعرات ضوئية، ووحدة تبريد متقدمة تكشف عن تواجد الأشخاص وتقوم بتشغيل تكييف الهواء.
كما شملت الشخصيات رفيعة المستوى التي حضرت مراسم الافتتاح كلاً من سعادة وليد عبد الرحمن بوخاطر، نائب رئيس مجلس غرفة تجارة الشارقة؛ بالإضافة إلى شركائنا في المشروع المشترك، السيد مايكل لام، المدير التنفيذي لشركة “جي بي للصناعات المحدودة “؛ والسيد مارك أبوت، المدير الإداري لشركة “أنسيل لايتنج”.
هذا وقام جميع الضيوف بجولة في منشأة التصنيع التي تم تشييدها حديثاً، استعرضوا خلالها معدات وتقنيات غاية في التطور والمستخدمة في مختلف مراحل الإنتاج.
وستعزز المنشأتان التزام شركة “ريكستون تكنولوجيز” بالمساهمة في البيئة الخضراء من خلال تطوير منتجات ذكية وأكثر كفاءة في استهلاك الطاقة، وبالتالي توسيع آفاق حدود الابتكار البيئي.
(تحرير مجلة استثمارات)

(مجلة استثمارات)
استقطب المنتدى الدولي للاتصال الحكومي الذي انطلقت أعماله يوم أمس الأربعاء في اكسبو الشارقة تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في اكسبو الشارقة، شخصيات رفيعة المستوى تعدّ من صنّاع التاريخ الحديث.
ومن ضمن الشخصيات المشاركة في أعمال المنتدى ليخ فاوينسا، رئيس جمهورية بولندا الذي أدى دوراً رئيسياً في سقوط الشيوعية بالمعسكر الشرقي؛ والسير تيموثي بيرنرز لي، مخترع الإنترنت؛ وجيمي ويلز مؤسس موقع “ويكيبيديا”وشون سبايسر السكرتير الصحفي السابق للبيت الأبيض (2017)؛ والحائز على جائزة نوبل للسلام وتانمي باكشي أصغر خبير ذكاء اصطناعي في العالم.
ويناقش المنتدى الذي ينظمه المركز الدولي للاتصال الحكومي، التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة في الفترة ما بين 28 – 29 مارس الجاري في اكسبو الشارقة، العديد من القضايا والموضوعات ذات الصلة بمستقبل الاتصال الحكومي في عصر المجتمع الرقمي.
وتُعقد الدورة السابعة للمنتدى الدولي للاتصال الحكومي تحت عنوان: “الألفية الرقمية…إلى أين؟”، بحضور نحو 40 متحدثاً من 16 دولة من ضمنهم شخصيات مؤثرة على الصعيد العالمي، ومستشاري سياسات دولية بارزين.
وتستقطب منصات الحدث أكثر من 3,000 خبير اتصالات وصانع قرار، ومسؤول حكومي، ومسؤول اتصال حكومي، وممثلي منظمات المجتمع المدني، وشخصيات إعلامية، بالإضافة إلى عدد كبير من طلاب الاتصالات والصحافة.
ويشتمل المنتدى على 18 جلسة حوارية وجلسات ثرية بالأفكار، إلى جانب ستة حوارات تفاعلية، وأربع جلسات عصف ذهني للأطفال واليافعين، وسبع ورش عمل للصحفيين وخبراء الاتصال الحكوميين وزوار الحدث.
وتجدر الإشارة إلى أن المنتدى انطلق عام 2012 بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ويهدف إلى تسليط الضوء على أفضل الممارسات لتحقيق المزيد من الكفاءة والفعالية في التواصل بين الحكومة والجمهور العام، وهو الحقل الذي أدت حكومة إمارة الشارقة فيه دوراً إقليمياً رائداً في مجالات الدمج الرقمي والحكومة الذكية.
وتمكن المنتدى الدولي للاتصال الحكومي الذي يعد نموذجا يحتذى به، على مدى فترة انعقاده من تحقيق مخرجات انبثق عنها إنجازات بارزة تساهم في تطوير منظومة الاتصال الحكومي في المنطقة.
التحرير/

أعلن مجلس أمناء جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي عن فتح باب التسجيل للمنشآت الاقتصادية في دورتها الجديدة لعام 2018 اعتباراً من شهر أبريل المقبل على أن يستمر التسجيل في مختلف فئات الجائزة حتى نوفمبر المقبل.

وبحث مجلس أمناء الجائزة رفع المزايا والحوافز المقدمة للفائزين في دورة عام 2018 وذلك بموازاة تعزيز الجهود المبذولة للتعريف بمختلف فئات الجائزة على مستوى الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي إلى جانب زيادة عدد الدورات والبرامج التوعوية الهادفة إلى رفع ثقافة الجودة والتميز في القطاع الخاص الإماراتي والخليجي.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس أمناء الجائزة برئاسة سعادة عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة رئيس مجلس أمناء الجائزة الذي عقد مؤخرا بمقر الغرفة بحضور سعادة خالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة وسعادة وليد عبدالرحمن بوخاطر النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة الشارقة وعدد من أعضاء مجلس أمناء الجائزة وسعادة خالد بن بطي الهاجري مدير عام الغرفة ومحمد أحمد أمين مساعد المدير العام لقطاع الاتصال والأعمال.

وأعرب سعادة عبدالله سلطان العويس عن شكر المجلس وتقديره للجهود التي بذلت خلال الفترة الماضية من القائمين على الجائزة من فرق عمل ولجان تقييم وتحكيم ومستشارين والتي لعبت دورا كبيراً في ترسيخ مكانة الجائزة والارتقاء بسمعتها كإحدى أهم جوائز تقدير المنشآت الاقتصادية المتميزة على مستوى المنطقة التي باتت تحظى باهتمام واسع في أوساط مجتمع الأعمال الإماراتي والخليجي.

كما أثنى العويس على دور الشركاء الاستراتيجيين في إنجاح الدورة السابقة للجائزة.. معرباً عن أمله بتوسيع أطر التعاون مع الشركاء الحاليين واستقطاب شركاء جدد في سبيل تحقيق أقصى فائدة للقطاع الخاص وتعزيز فرص تقدمه من خلال تبني ثقافة التميز والجودة كثقافة مؤسسية وأسلوب عمل وممارسة يومية وصولاً إلى تحقيق الريادة والازدهار المستدام المنشود.

كما نوه بثقة كافة الجهات التي شاركت في مختلف فئات الجائزة من القطاع الخاص والتي انعكست بشكل إيجابي على تطوير وتحسين أداء أعمالهم.

وتم خلال الاجتماع تقييم الدورة السابقة للجائزة والاطلاع على الأعمال المنجزة في مختلف مراحلها والتي توجت بتكريم الفائزين في الحفل الختامي الذي نظمته الغرفة مؤخراً كما اطلع المجلس على عدد من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال ومن بينها مقترح تنظيم منتدى أفضل الممارسات خلال دورة الجائزة لعام 2018 وتطوير الموقع الإلكتروني للجائزة.

وشهد حفل جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي لعام 2017 تكريم 23 منشأة اقتصادية ورائدة أعمال واحدة من الدولة ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وذلك من بين أكثر من 100 منشأة اقتصادية.

كما شهد الحفل الإعلان عن إطلاق فئة جديدة ضمن “جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي” على نطاق دول مجلس التعاون تحت مسمى “جائزة الشارقة للتوطين الخليجي” بشراكة بنّاءة ومُثمرة مع اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي.
وام/

(مجلة استثمارات)
حظي مشروع “الريان”، أول مشروع تطوير عقاري جاهز متعدد الاستخدامات في منطقة النهدة بالشارقة، باهتمام كبير في معرض الاستثمار العقاري “إيكرس 2018″، الذي تنعقد فعالياته خلال الفترة 21 – 23 مارس الجاري في مركز إكسبو الشارقة.
وتطرح شركة “الريان العالمية للاستثمار والتطوير العقاري” مجموعة متنوعة من الشقق السكنية الفاخرة للتملك وحق الانتفاع، بهدف تلبية متطلبات الأفراد والعائلات الذين يبحثون عن منزل مثالي في الشارقة. حيث من المتوقع أن يغدو مشروع الريان معلماً بارزاً في عالم العقارات المزدهر الذي شهد تطوراً ملحوظاً في الإمارة على مدى السنوات الماضية.
وبهذا الصدد، قال متحدث باسم شركة “الريان”: “نحن فخورون باستعرض مشروع الريان الفاخر في معرض الاستثمار العقاري “إيكرس 2018″. تم تطوير هذا المشروع بعد إجراء دراسة جدوى مفصلة أكدت الحاجة لوجود مشروع بهذا الحجم الهائل والموقع الاستراتيجي المميز. ويتمثل هدفنا بجذب المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة والمستثمرين العالميين للاستثمار في هذا المشروع الأيقوني المتكامل في الشارقة، التي تعتبر عاصمة الثقافة العربية. ونتطلع من خلال هذا المشروع إلى توفير فرص استثمارية مجزية ومقراً نموذجياً للعمل وشقق سكنية فخمة للعملاء أصحاب الذوق الرفيع الباحثين عن التميز والكلفة المعقولة”.
وأضاف قائلاً: “إننا نشهد طلباً متزايداً من المستثمرين والمقيمين لتملك الوحدات العقارية من خلال تقديم دفعات أولية لشراء منزل أحلامهم، عوضاً عن مواصلة دفع قيمة الإيجار. ويتمتع الريان، المشروع المتميز متعدد الاستخدامات، بشقق سكنية فائقة الفخامة ومساحات تجارية راقية بالإضافة إلى مساحات واسعة تتيح أكبر قدر من الإضاءة الطبيعية. ويلبي هذا المشروع الحاجة المتزايدة في الشارقة لبيئة ملائمة للمعيشة توفر جودة غير مسبوقة ضمن موقع فريد من نوعه. وتأسس مشروع الريان وفقاً لرؤية طويلة الأمد تجعل منه مشروعاً سبّاقاً بين نظرائه وهو يقدم مستوى متفرداً من المشاريع العقارية المستقبلية في المنطقة. ويلتزم الريان بوعده باعتماد التميز أساساً لما يقدمه لعملائه من مرافق للسكن والعمل والتسوق والترفيه”.
وفي الإطار ذاته، قامت شركة “الريان” بتوقيع اتفاقية شراكة مع مصرف الشارقة الإسلامي لتوفير خطط دفع جذابة لجميع الجنسيات تتيح لهم الاستفادة من قروض عقارية بأقساط شهرية ميسرة تبدأ من 4.500 درهم إماراتي. حيث ستتاح لهم الفرصة لشراء وحدات سكنية بسعر خاص يصل إلى 599 درهماً للقدم المربع وذلك لفترة محدودة فقط. كما سيتمكن المستثمرون الذين يحجزون لأنفسهم وحدات في معرض “إيكرس” من التمتع بعوائد فورية على اسثتماراتهم.
وأوضح المتحدث باسم شركة “الريان” أن إطلاق هذا المشروع الحصري يدعم جهود الشارقة الرامية لترويج نفسها كإمارة نابضة بالحياة ومركزاً نشطاً للأعمال والنقل والصناعة والثقافة وبيئة ملائمة للأعمال التجارية بفضل بنيتها التحتية ذات المستوى العالمي مما يجعلها وجهة استثمارية جذابة للغاية.
ويتمتع مشروع الريان بموقع استراتيجي في منطقة النهدة، حيث يقع على بعد دقائق من مطاري الشارقة ودبي الدوليين، كما يتميز بقربه من المراكز التجارية والترفيه والتسوق في الإمارة. وتتوافر أيضاً مجموعة محدودة من الوحدات المخصصة للتأجير في هذا المشروع الذي تتكامل فيه العوامل الملائمة لأسلوب الحياة المتطور لتشكل في نهاية المطاف مشهداً متوازناً مثالياً.
وقد تم تخصيص برجين من أبراج المشروع الثلاثة للأغراض السكنية، يتألف كل منهما من 39 طابقاً، إضافة إلى الطابق الأرضي (39+G) ويتضمنان شققاً تتراوح بين غرفة نوم واحدة إلى أربع غرف نوم واسعة تتميز بجمال التصميم والذوق الرفيع. ويجمع المشروع بين الوحدات السكنية ومرافق التجزئة والترفيه والوحدات التجارية والمكاتب، ما يعكس أسلوب حياة يضم عناصر العيش والترفيه والعمل. كما يحتضن أيضاً علامات تجارية لمطاعم ومقاهي إقليمية وعالمية رائدة، وصالات رياضية، ومرافق ترفيهية متميزة ومنطقة لعب للأطفال وأحواض سباحة ومركز راق للتسوق ضمن المشروع. ويوفر “الريان”، الذي تولى تصميمه فريق المهندسين المعماريين في شركة “بي بلس إتش” الكندية وشركة المقاولات اليونانية الرائدة “تيرنا”، بيئة عمل فريدة ضمن البرج المكتبي والتجاري ومواقف سيارات تتسع لأكثر من 1600 سيارة. وقد تم بالفعل توفير مساحات تجزئة داخل المشروع للولو هايبرماركت وعدد من العلامات المرموقة الأخرى في السوق، فيما تم حجز الوحدات التجارية من قبل ماركات عالمية كبرى مثل أميريكانا وغيرها الكثير.
التحرير/

اشاد سعادة عبدالله سلطان العويس نائب رئيس اتحاد غرف تجارة وصناعة الدولة رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة بالدور الفعال والبناء لمجلس سيدات أعمال الامارات في تطوير وتنمية قطاع سيدات الاعمال بالدولة وتحفيز وتشجيع المرأة الاماراتية في مزاولة العمل التجاري مما جعلها ضمن النماذج العالمية في ادارة وقيادة الشركات والمؤسسات الاقتصادية وفي كافة القطاعات بكل اقتدار وثقة ونجاح.

وأثنى على جهود ادارات المجالس السابقة في قيادة دفة العمل الاقتصادي النسوي بالدولة والانجازات العديدة التى تحققت مما جعل مجلس سيدات اعمال الامارات احدى المؤسسات الرائدة التي عملت ومازالت تعمل بالتعاون مع مجالس السيدات في الامارات في اطار متكامل لخدمة مجتمع الاعمال عامة والاسهام في بناء علاقات شراكة وتعاون استهدفت اعضاء المجلس وجميع سيدات الاعمال بالدولة وبمتابعة حثيثة وتوجيهات سامية من القيادة السياسية.

جاء ذلك خلال استقباله وفدا من مجلس سيدات اعمال الامارات برئاسة سعادة فريده عبدالله العوضي رئيس المجلس بحضور سعادة رغدة حمد تريم عضو مجلس ادارة سيدات اعمال الامارات عضو مجلس ادارة غرفة الشارقة.

وتناول اللقاء اوجه التعاون المتاحة بين الاتحاد وغرفة الشارقة من جهة ومجلس سيدات اعمال الامارات من جهة اخرى بما يعزز من الجهود المبذولة في خدمة قطاع الاعمال النسائي بالدولة وايجاد مبادرات وبرامج يضاعف من اسهاماته.

واطلع العويس خلال اللقاء من رئيس مجلس سيدات اعمال الامارات على الاهداف والخطط التشغيلية للمجلس عن الفترة القادمة والتي تصب في النهوض بالعمل الاقتصادي النسائي ووضع مبادرات تنمي وتأهل مهارات وقدرات القيادات النسائية في ادارة المشاريع الاستثمارية وايضا تعمل لنشر ثقافة تأسيس مشاريع تجارية لرائدات الاعمال من فئة الشباب وايجاد برامج لتعريف على اهمية اعداد الدراسات الاقتصادية قبل البدء بتاسيس مشروع تجاري.

وفي نهاية اللقاء قام رئيس واعضاء مجلس سيدات اعمال الامارت بزيارة تعريفية لحضانة غرفتي الصغيرة التابعة للغرفة والتي افتتحت حديثا بحلتها الجديدة والتي تم تجهيزها باحدث المعدات والمستلزمات الهادفة الى ايجاد بيئة ملائمة لاحتضان الاطفال يعززها توفربرامج تعليمية وتثقيفية باشراف كوارد اماراتيية مؤهلة.

وام/