المؤسسات تتدخل لإنقاذ بورصة مصر من خسائر أسبوعية

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

Spread the love

فيما أنهت مؤشرات البورصة المصرية تعاملاتها الأسبوعية على تباين، لكن الأسهم المدرجة تمكنت من تحقيق مكاسب أسبوعية طفيفة بدعم المشتريات القوية للمؤسسات والصناديق المحلية.

ووفق التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية، فقد ارتفع رأس المال لأسهم الشركات المدرجة بنسبة 0.21% رابحة نحو 1.5مليار جنيه، وذلك بعدما ارتفع من مستوى 706.3 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى مستوى 707.8 مليار جنيه في إغلاق تعاملات أمس الخميس.

على صعيد المؤشرات، سجل المؤشر الرئيسي “إيجي إكس 30” خسائر أسبوعية طفيفة بعدما نزل بنسبة 0.44% فاقداً نحو 52 نقطة وذلك بعدما انخفض من مستوى 11598 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 11546 نقطة في إغلاق تعاملات أمس الخميس.

في المقابل، ارتفع مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة “إيجي إكس 70” متساوي الأوزان بنسبة 1.57% مضيفاً نحو 38 نقطة وذلك بعدما ارتفع من مستوى 2414 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 2452 نقطة في إغلاق تعاملات أمس.

وصعد مؤشر “إيجي إكس 100” متساوي الأوزان، بنسبة 1.4% مضيفاً نحو 48 نقطة وذلك بعدما ارتفع من مستوى 3440 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 3488 نقطة في إغلاق تعاملات أمس الخميس.

على صعيد تعاملات أمس، سجلت مؤشرات البورصة ارتفاعات جماعية مدعومة بعمليات شراء من قبل المؤسسات وصناديق الاستثمار المحلية، فيما مالت تعاملات المستثمرين الأجانب والعرب نحو البيع.

وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 1.5 مليار جنيه، وسط تعاملات كلية بلغت 5.5 مليار جنيه، تضمنت تعاملات بسوق المتعاملين الرئيسيين وصفقات نقل ملكية.

وارتفع المؤشر الرئيس “إيجي اكس 30” بنسبة 0.01%، كما زاد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي إكس70” بنسبة 0.73%، كما سجل المؤشر الأوسع نطاقا ارتفاعا بنحو 0.56%.

وشهدت جلسة أمس ارتفاع أسعار أسهم 104 شركات، فيما تراجعت أسعار أسهم 70 شركة، بينما استقرت أسعار أسهم 15 شركة عند مستويات إغلاقها السابقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد